إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

معنى الجودة في الرعاية الصحية

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • معنى الجودة في الرعاية الصحية

    ماهية الجودة في الرعاية الصحية


    إن الرعاية الصحية ليست مفهوماً ينظر إليه كوحدة واحدة، ولكنها بالأحرى مفهوم متعدد الأبعاد والجوانب وهذه التعددية تمثل بعض أسباب وجود عديد من التعريفات التي تصف معنى الجودة. ونتيجة لذلك؛ فإن مفهوم جودة الرعاية الصحية يعد مفهوماً متعدد الأبعاد ومتعدد الأوجه حيث إنه يرتبط بأحكام تقديرية عن ماهية الجودة الجيدة ومكوناتها، وأنه ليس من السهل الإجماع على مفهوم موحد والاتفاق على تعريف واحد يحدد العناصر المكونة للجودة الجيدة.
    إن تحديد مفهوم الجودة العالية من الرعاية الصحية يختلف تماماً ليس فقط بين مل من مقدمي الخدمات والمستفيدين منها ولكن أيضاً داخل كل من هاتين المجموعتين.
    ولقد اقترح كل من روبرتس وبريفوست عام 1987 وكذلك رودريجيس عام 1988م أن مفهوم جودة الرعاية الصحية يعتمد على من سيقوم بتحديدها، بمعنى آخر، إن تعريف ماهية الجودة يتوقف على من يقوم بتقويمها، وما القيم والمعايير المتفق عليها إجماعاً لتحديد ذلك المفهوم سواء على أساس تقويم موضوعي أو ذاتي، وقد أكدن نتائج الدراسة التي قام بها ابت سعيد الاقتراحات التي قدمها كل من روبرتس وبريفوست وكذلك رودريجيس، حيث توصل ابن سعيد على أنه يمكن تحديد ماهية الجودة، على الأقل من خلال ثلاثة زوايا رئيسية كما يلي:
    1 – جودة الرعاية الفنية المقدمة للمريض Technical Care Quality.
    2 – جودة فن الرعاية المقدمة للمريضArt of Care Quality .
    3 – جودة المظهر الخارجي للمنشأة الصحيةAmenities of Care Quality.
    فمن الملاحظ أن بعضاً من المرضى أو من مقدمي الخدمة يقومون بتقويم جودة أداء الخدمة من خلال منظور الرعاية الفنية ومدى معرفة ومهارة الطبيب المعالج في تشخيص وعلاج الحالة القائمة، بحيث يتم تقديم التشخيص الملائم والعلاج المناسب لحالة المريض وبعدها يتم، بإذن الله، شفاؤه من ذلك المرض، ومن جهة أخرى، نجد أن بعضاً من المرضى الآخرين أو من مقدمي الخدمة يقومون جودة الأداء من خلال المنظور النفسي، أي مدى مودة واهتمام موظفي الاستقبال، ومدى اهتمام الممرضات ولطفهن مع المرضى، وكذلك مدى اهتمام ولباقة وإخلاص الطبيب المعالج للحالة القائمة.
    هذه جميعها يمكن أن تقع تحت منظور تقويم جودة فن الرعاية المقدمة للمريض، بصرف النظر عن مدى كفاءة ومهارة مقدمي الخدمة الصحية.
    لذا: فإن المعاملة الحسنة للمرضى وعائلاتهم والاستجابة السريعة لنداء المريض المنوم، وكذلك الاهتمام الذي يظهره الفنيون والممرضين وحتى موظفو الاستقبال وعمال التنظيف، هذه جميعها تعد جزءاً لا يتجزأ من عملية تقويم جودة أداء الخدمة المقدمة، على الأقل من الناحية النفسية.
    ومن جهة أخرى، يرى بعض المرضى أن تقويم جودة الخدمة يمكن أن يحدد على أساس مستوى المظهر الخارجي للمنشأة الصحية، على سبيل المثال، قد يرى بعض سكان المنطقة أن كفاءة وفعالية غرفة الطوارئ في المستشفى تمثل معياراً حيوياً ومهماً لتقويم أداء جودة الخدمة المقدمة، كذلك مدى توافر النظافة داخل المستشفى وتوافر الأجهزة الطبية المطورة والحفاظ على خصوصية المريض وأسراره ومدى توافر نظام آلي مطور للمواعيد جميعها تعد جزءاً لا يتجزأ من عملية تحديد وتقويم جودة المظهر الخارجي للمستشفى.
    بشكل عام، قد نجد أن أصحاب العمل يعرفون جودة الرعاية الصحية بلغة القيمة النقدية المحصلة من رعاية مرضاهم الصحية.
    أما بالنسبة للمرضى فإن الجودة تعني عورهم بتحسن صحتهم والاهتمام واللباقة من قبل مقدمي الخدمة، أو بشكل عام، مدى التجاوب السريع مع احتياجاتهم من الرعاية الصحية.
    أما بالنسبة لمقدمي الرعاية، فقد نلاحظ أن مجموعة من الأطباء يرون أن تحديد مفهوم الجودة العالية من الرعاية الصحية يكمن في عملية خروج المريض من المستشفى خالياً من الأمراض بعد أن يتم شفاؤه، وفي المقابل نجد مجموعة أخرى من الأطباء الذين يعملون في مناصب إدارية يرون أن مفهوم الجودة العالية من الرعاية الصحية يمكن أن يحدد من خلال تقليل التكاليف وزيادة الفعالية للخدمة المقدمة.
    كذلك قد يرى أغلبية الأطباء أن الجودة العالية يمكن تحديدها من منظور توافر أحدث الوسائل التقنية الطبية في المستشفى، إضافة إلى إعطاء الطبيب الحرية المطلقة في التصرف لمصلحة المريض.
    ومن جهة أخرى، نجد أن ممرضة من الممرضات ترى أن تحديد مفهوم الجودة العالية للرعاية الصحية يدور حول توفير البرامج التدريبية لتمريض، أو في عملية توفير المعدات والأجهزة الطبية الحديثة والمتطورة، التي تساعد التمريض على إنجاز عملها بشكل مرض فعال.
    وتعد الجودة أداة فعالة لتطبيق التحسين المستمر لجميع أوجه النظام في أية منشأة، وذلك من خلال تحقيق التحسين في النشاطات والعمليات الداخلية، وترتبط الجودة بجميع نشاطات المنشأة، حيث تعمل على استبعاد غير الصالح منها سعياً وراء إرضاء العميل.

    وذكر أن كلمة الجودة قد تشتمل على عدد من العناصر، منها على سبيل المثال:

    1المساواة: وتعني حصول الجميع على نصيب عال وقسط متساوٍ من الخدمة.

    2 – الملائمة: فالخدمات أو الإجراءات هي تلك الخدمات أو الإجراءات التي يحتاجها الناس أو الأفراد.
    4 – سهولة المنال: فالخدمة لا تكون مقيدة بحدود زمنيه أو مكانية لا داعي لها.
    5 – القبول: فالخدمات تقدم لإشباع الرغبات وتلبية التوقعات المعقولة للمرضى و لمقدمي الخدمات أنفسهم وللمجتمع بشكل عام.
    6 – الكفاية: وتعني عدم إنفاق الموارد المتوافرة على خدمة واحدة أو مريض واحد على حساب الخدمات الأخرى أو المرضى الآخرين.

    منقول

  • #2
    Re: معنى الجودة في الرعاية الصحية

    وجزاكم الله خيرا مرة اخرى على الشرح الاكثر تخصصا للجودة


    I choose to live my dream today

    تعليق


    • #3
      رد: Re: معنى الجودة في الرعاية الصحية

      المشاركة الأصلية بواسطة dr. raghda مشاهدة المشاركة
      وجزاكم الله خيرا مرة اخرى على الشرح الاكثر تخصصا للجودة
      وجزاكم الله كل خير

      تعليق

      يعمل...
      X